Accessibility links

logo-print

أعمال العنف المتجددة في العراق تسفر عن عدد من القتلى والجرحى في مدينتي حديثه والفلوجة


قالت مصادر أمنية عراقية إن ستة أشخاص على الأقل لقوا مصرعهم وأصيب حوالي 50 بجروح في أعمال عنف وقعت الاثنين من بينها تفجير انتحاري استهدف جنازة في محافظة الانبار غرب بغداد، وهجوم بعبوة ناسفة ضد دورية للجيش في الفلوجة.

فقد أكد القائمقام عبد الحكيم محمد رشيد ان خمسة أشخاص قتلوا وأصيب أكثر من 10 آخرين عندما فجر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا نفسه وسط جنازة سيدة مسنة في مدينة حديثة بمحافظة الأنبار". وتابع ان المشيعين كانوا في طريقهم إلى المقبرة لدى وقوع التفجير.

يذكر أن محافظة الانبار، ومن مدنها حديثة، كانت معقلا للقاعدة والتنظيمات المتطرفة بين العامين 2004 و2007.

عبوة ناسفة تستهدف دورية للجيش

وأعلنت مصادر في الشرطة في الفلوجة التي تبعد 50 كيلومترا غرب بغداد مقتل شخص وإصابة خمسة آخرين بجروح بينهم جنديان ، في انفجار عبوة استهدفت دورية للجيش في حي الجمهورية وسط مدينة الفلوجة.

وفي حادث منفصل، فجر مسلحون مجهولون عبوة ناسفة أمام أحد المكاتب، مما أسفر عن أضرار مادية بالمكتب الواقع في غرب الفلوجة.

وقالت مصادر في الشرطة العراقية أن شرطيا وثلاثة أشخاص أصيبوا بجروح اثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة في شارع النضال وسط العاصمة بغداد.

إصابة 30 من البشمركة

وفي زاخو إلى الشمال من بغداد، قال ضابط كبير في قوات البشمركة إن ما لا يقل عن 30 من مقاتلي البشمركة أصيبوا بجروح في انفجار سيارة مفخخة استهدفت رتلا في نواحي بلدة ربيعة قرب الحدود مع سوريا في غرب محافظة نينوى.

وأضاف فهمي صوفي نائب قائد الفرقة الأولى في البشمركة أن سيارة مفخخة استهدفت رتلا من قواته بين بلدة ربيعة ومجمع سنوني التابع لقضاء سنجار .

وأوضح أنه تم نقل الجرحى إلى احد المستشفيات وما يزال 17 منهم يتلقون العلاج مشيرا إلى عدم وجود إصابات خطرة.

وفي كركوك أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية أن عشرات من المسيحيين شاركوا في تشييع جثمان أحد أبناء الطائفة المسيحية كانت قد عثرت الشرطة على جثته وعليها آثار طلقات نارية في ساقه وطعنات بالسكين في قدمه اليسرى.
XS
SM
MD
LG