Accessibility links

logo-print

النائب العسكري يؤكد ارتباط جهاز مكافحة الإرهاب بوزارة الدفاع


كشف النائب عن كتلة الائتلاف سامي العسكري عن ارتباط جهاز مكافحة الإرهاب بوزارة الدفاع، منتقدا الجدل الذي يدور حول دستوريته وتمويله.

وأوضح العسكري أن جهاز مكافحة الإرهاب أنشأته القوات الأميركية "شأنه شأن جهاز المخابرات العراقي، ثم سلمت مسؤوليته إلى الحكومة العراقية وارتبطت مسؤوليته بالقائد العام للقوات المسلحة وهو مرتبط بوزارة الدفاع".

وأشار العسكري في حديث لمراسل "راديو سوا" إلى أن جميع "القيادات العسكرية غير دستورية لأنهم لم يحصلوا على مصادقة مجلس النواب وفق ما نص عليه الدستور العراقي".

وكان مجلس النواب قد أنهى القراءة الأولى لمشروع قانون جهاز مكافحة الإرهاب في الـ25 من تموز/ يوليو الماضي، إلا أن الجدل الذي أثير حول القانون أدى إلى تأجيل القراءة الثانية له.

ويرجح بعض النواب ترحيل قانون جهاز مكافحة الإرهاب ضمن حزمة من مشاريع القوانين الأخرى إلى الدورة البرلمانية المقبلة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG