Accessibility links

اللقاء الموسيقي للشباب العربي يمزج الموسيقى العربية بالأسيوية


يشهد اللقاء الموسيقى الخامس للشباب العربي الذي يبدأ فعالياته في الإسكندرية في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري تجربة جديدة تمزج بين الموسيقى العربية وموسيقى أواسط أسيا.

وأعلنت رئيسة مجلس إدارة مؤسسة المورد الثقافي بسمة الحسيني الأحد أن التجربة الجديدة التي تنظمها المؤسسة سيلتقي فيها 16 موسيقيا شابا من ست دول عربية ودولتين من وسط أسيا في محاولة لمزج التقاليد الموسيقية الشرقية بين منطقتين تجمعهما صلات ثقافية وحضارية قديمة.

وأوضحت أن ثلاثة من كبار الموسيقين هم الاذربيجاني عليم قاسموف واللبناني شربل روحانا والعراقي خالد محمد علي سيقدمون خبراتهم في رعاية هذه التجربة وسيقودون الليالي الموسيقية التي ستنتج عن هذه التجربة في ثلاث مدن هي القاهرة ودمشق وحلب في سوريا.

وتقام الليلة الأولى في حديقة الأزهر بالقاهرة في 12 و13 اكتوبر/تشرين اول.

وتقام حفلة دمشق في 16 من الشهر الجاري في دار الأسد للثقافة والفنون بالعاصمة السورية وبعدها بيومين يتم تقديم الحفل الثاني بدار رجب باشا في مدينة حلب.

ويتعاون مع مؤسسة المورد الثقافي في تنظيم اللقاء الموسيقي الخامس للشباب العربي كل من مؤسسة الأغا خان للثقافة والمعهد العالي للموسيقى بدمشق.

يشار إلى أن الموسيقيين الثلاثة الذين سيشرفون على اللقاء حاصلين على جوائز دولية إلى جانب شهرتهم كموسيقيين وعازفين متميزين محليا وعالميا.
XS
SM
MD
LG