Accessibility links

مجلس الشيوخ يناقش مشروع قانون يرمي إلى فرض عقوبات إضافية على إيران


يبدأ مشرعون في الكونغرس مناقشات اليوم الثلاثاء تهدف إلى فرض المزيد من العقوبات على إيران إذا رفضت التخلي عن برنامجها النووي.

وقال رئيس اللجنة المصرفية في مجلس الشيوخ السناتور كريستوفر دود في بيان إنه يعتزم طرح تشريع يتيح لحكومة الرئيس أوباما فرض عقوبات قاسية على طهران إذا لم تستجب للجهود الديبلوماسية خلال الأسابيع المقبلة.

وأشار دود إلى أنه يتوجب على الكونغرس تزويد أوباما بمجموعة من الأدوات للتعامل مع التهديد الذي تُمثله إيران.

وكان السيناتور إيفان باي الذي أعد مشروع قانون في هذا الصدد، قد قال ردا على سؤال لشبكة CNN يوم أول من أمس الأحد عن احتمال فرض عقوبات، "سيحصل ذلك سريعا، لكن المشكلة هي أنه حتى تكون العقوبات فعالة، من الضروري إشراك روسيا والصين،" مشيرا إلى أن "ذلك يمكن أن يستغرق وقتا."

ومن التدابير المقترحة، يشدد مشروع القانون العقوبات المتخذة في 1996 لمعاقبة مجموعة من الشركات والمؤسسات المالية التي وافقت على التعاون مع طهران. وستستهدف العقوبات أيضا أنابيب النفط وأنابيب الغاز وعمليات النقل البحري للمحروقات.

وستستهدف أيضا صادرات البنزين إلى إيران وتعاقب كل شركة تساعد إيران على حيازة القدرة على التكرير. ويسعى مشروع القانون أيضا إلى تعزيز إمكانية تجميد الأرصدة الإيرانية التي تستخدم في الإرهاب أو صنع أسلحة دمار شامل.

XS
SM
MD
LG