Accessibility links

القوات الأميركية في المحيط الهادئ تساهم في عمليات الإغاثة في إندونيسيا والفيليبين


أرسلت الولايات المتحدة معدات إغاثة إلى جزيرة سومطرة الإندونيسية وإلى الفيليبين بعد الكوارث الطبيعية التي حلت بهما.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية أيان كيلي إن حوالي 45 طنا من المساعدات الضرورية التي أمنتها الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ستصل اليوم الثلاثاء إلى مدينة بادانغ الأكثر تضررا بالهزة التي وقعت في 30 سبتمبر/أيلول، وأوضح أن الصليب الأحمر سيوزع هذه المساعدة.

وأشار كيلي إلى أن القيادة الأميركية في المحيط الهادئ أرسلت طائرتي C-17 تنقلان معدات لبناء مستشفى ميداني قادر على معالجة 400 مصاب في اليوم، كما ستصل السفينة دنفر التابعة للبحرية الأميركية إلى بادانغ الخميس المقبل ناقلة بضع مروحيات حيث ستستخدم لبلوغ المناطق الريفية الأكثر تضررا.

وقال المتحدث إن المدمرتين USS Mccampbell وUSS Richard Byrd في طريقهما أيضا إلى إندونيسيا، موضحا أن وزارة الدفاع أفرجت عن سبعة ملايين دولار حتى يتمكن الجيش الأميركي ولاسيما البحرية، من إيصال المساعدة إلى الضحايا.

وأنهت السلطات الاندونيسية أمس الاثنين عمليات البحث عن أحياء، وقدرت الأمم المتحدة أن 1100 شخص على الأقل لقوا حتفهم وأن حوالي ثلاثة آلاف آخرين قضوا مطمورين.

وفي شمال الفيليبين، قتل 15 شخصا على الأقل لدى مرور الإعصار بارما، وأسفرت العاصفة الاستوائية كتسانا عن مصرع حوالي 300 شخص في مانيلا وضواحيها.

XS
SM
MD
LG