Accessibility links

فرق كروية تربط مشاركتها في الدوري الممتاز بإقامته بعد انتخابات اتحاد الكرة


أعلن 16 فريقا من فرق الدوري الممتاز بينهم ثلاثة أندية جماهيرية عدم مشاركتهم في منافسات الدوري إذا أصر اتحاد الكرة على إقامة البطولة قبل إجراء انتخابات الاتحاد، في وقت أعلنت فيه الحكومة تخصيص 500 مليون دينار للأندية الأهلية المشاركة في الدوري .

وأكد المتحدث الحكومي علي الدباغ أن رئيس الوزراء نوري المالكي أمر بتخصيص هذا المبلغ للأندية الأهلية المشاركة في دوري الكرة والتي تمثل 13 فريقا من مجموع 28 ناديا عدد فرق الدوري الممتاز الذي تصر عليه اللجنة المشرفة على انتخابات اتحاد الكرة التي يرأسها الدباغ تنفيذا لقرار 16 لعام 1986.

وتزامن إعلان الدباغ مع إعلان 16 ناديا من أندية الدوري الممتاز مقاطعة نشاطات اتحاد كرة القدم في حال إصراره على إقامة بطولة الدوري التي يشارك فيها 43 فريقا قبل تنظيم انتخابات الاتحاد التي تشهد مواجهة حادة بينه وبين اللجنة المشرفة على الانتخابات.

وقال ممثل نادي الشرطة رياض عبد العباس في حديث مع مراسل "راديو سوا" بعد اجتماع عقدته الأندية الـ 16 مساء الثلاثاء في نادي الكرخ إن القرار سيفشل مؤامرة اتحاد اللعبة، حسب تعبيره:

"أرى من الأولى ومن مصلحة الكرة العراقية مقاطعة الدوري الذي أعده فاشلا بكل مقاييسه الفنية، وكل ما نصبو إليه في عملية تطوير الأندية والمنتخبات وما نتمناه إفشال المؤامرة والعمل لإنجاح الانتخابات الجديدة".

وفي هذه الأثناء، أكد أمين سر الهيئة المؤقتة لإدارة نادي القوة الجوية صباح عبد الرزاق دعمه للأصوات المنادية بوجوب حصول التغيير، مشددا على أنه تم توجيههم من قبل قائد القوة الجوية لحضور الاجتماع، وأنه يؤيد أي إجراء تتخذه الحكومة.

تجدر الإشارة إلى أن المواجهة بين اتحاد الكرة واللجنة المشرفة على انتخاباته برئاسة ممثل الحكومة علي الدباغ يتوقع أن تفضي إلى مواجهة مع الإتحاد الدولي لكرة القدم فيفا حيث يؤكد مراقبون أنه بصدد توجيه عقوبة التجميد لاتحاد الكرة العراقي بذريعة التدخل الحكومي، ما يعني حرمان الأندية والمنتخبات الوطنية من خوض أي لقاء ودي أو رسمي داخل العراق وخارجه.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG