Accessibility links

logo-print

تحذير من مغبة انتشار التلوث الغذائي في البلاد


اختتمت وزارة العلوم والتكنولوجيا أعمال مؤتمر سلامة الغذاء في العراق الذي استمر لثلاثة أيام وتم طرح عدد من البحوث العلمية والبيئة من وزارات الصحة والزراعة والبيئة فضلا عن وزارتي التخطيط والصناعة وبدعم من برنامج التعاون مع العلماء والمهندسين العراقيين (isep).

حيث شددت وزارة العلوم والتكنولوجيا على أهمية تبني الحكومة للبحوث المقدمة للحد من انتشار التلوث الغذائي في العراق الذي تفاقم في السنوات الأخيرة جراء الحروب وانفتاح السوق العراقية على بضائع شتى من بلدان مختلفة.

وقال عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر عصام شاكر حمزة لـ"راديو سوا" إن الملوثات البيئية لم تقتصر على مخلفات الحروب إنما جاءت من استخدامات أخرى.

من جانبه أكد مدير قسم الرقابة الصحية في وزارة الصحة حسين مهدي البير أن أكثر من 50 ألف عينة من المواد الغذائية المستوردة تم فحصها لمعرفة مدى صلاحيتها للاستهلاك البشري خلال هذا العام، مشيرا إلى أن محافظة البصرة تعد أكثر المحافظات التي ترد إليها كميات من المواد الفاسدة.

إلى ذلك طالب الأستاذ المساعد في قسم علوم الحياة بجامعة البحرين عبد الأمير الليث بتشكيل هيئة وطنية لرسم سياسة واضحة للأمن الغذائي العربي على غرار الهيئة الغذائية الأوربية.

وكان العراق أجرى مباحثات عدة مع وزراء صحة دول الجوار لإبرام مذكرات تفاهم لضمان سلامة الأغذية والأدوية الواردة إليه من المنافذ الحدودية.
XS
SM
MD
LG