Accessibility links

logo-print

دراسة أميركية تقدر عدد المسلمين في العالم بنحو 1.57 مليار مسلم غالبيتهم في أسيا


قدرت دراسة أميركية متخصصة عدد المسلمين في العالم بنحو مليار و570 مليون مسلم يشكلون ربع عدد سكان العالم الذي يبلغ حاليا نحو 6.8 مليار شخص.

وقالت الدراسة التي أجراها منتدى Pew لدراسات الدين والحياة العامة ومقره العاصمة واشنطن وشملت 232 دولة ومنطقة حول العالم واستغرقت ثلاث سنوات إن الصورة السابقة التي ربطت بين المسلمين والعرب غير دقيقة فدولة مثل ألمانيا تضم عددا أكبر من المسلمين عن لبنان كما تضم الصين مسلمين أكثر من سوريا بينما تضم روسيا مسلمين أكثر من الأردن وليبيا مجتمعين وتضم أثيوبيا ذات العدد من المسلمين في أفغانستان على سبيل المثال.

وأضافت الدراسة أن الإسلام هو ثاني أكثر الأديان انتشارا في العالم بعد المسيحية التي يعتنقها ما بين 2.1 إلى 2.2 مليار شخص.

وقدرت الدراسة عدد الشيعة المسلمين في العالم بما بين 10 إلى 13 بالمئة من المسلمين، مشيرة إلى أن نحو 80 بالمئة من الشيعة يعيشون في أربع دول هي إيران وباكستان والهند والعراق.

وقالت إنه على الرغم من أن "الشرق الأوسط يشكل قلب العالم الإسلامي فإن غالبية المسلمين يعيشون في قارة أسيا التي تحتضن نسبة 60 بالمئة من المسلمين".

وأضافت أن نسبة 20 بالمئة من المسلمين يعيشون في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بينما تعيش نسبة 15 بالمئة في دول أفريقيا جنوب الصحراء و2.4 بالمئة في أوروبا و0.3 بالمئة في الأميركيتين.

وأشارت الدراسة إلى أنه على الرغم من وجود مسلمين أكثر في أسيا فإن الدول ذات الأغلبية المسلمة تتواجد بشكل أكبر في الشرق الأوسط.

وقالت إن 20 بالمئة من المسلمين في العالم أو ما مجموعه 317 مليون مسلم يعيشون في دول لا يشكل الإسلام فيها دين الأغلبية.

وأضافت أن نسبة 75 بالمئة من المسلمين الذين يعيشون كأقليات يتركزون في خمس دول هي الهند التي تضم 161 مليون مسلم وأثيوبيا التي تضم 28 مليون مسلم والصين التي تضم 22 مليون مسلم وروسيا التي تضم 16 مليون مسلم وتنزانيا التي تضم 13 مليون مسلم.
XS
SM
MD
LG