Accessibility links

logo-print

حملة لتخفيف الوزن بين الوزراء الفرنسيين اقتداء بساركوزي


يقوم قرابة نصف الوزراء في الحكومة الفرنسية بحملة لتخفيف الوزن اقتداء برئيسهم نيكولا ساركوزي وزوجته عارضة الأزياء كارلا بروني، وفقا لما أكد خبير صحي الخميس.

ويُعتقد أن ساركوزي فقد سبعة كيلوغرامات منذ توليه الرئاسة قبل سنتين، ويقوم بحمية غذائية يصاحبها برنامج رياضي قاس، وقد انهار الصيف الماضي أثناء الهرولة.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن ساركوزي وزوجته يبدو أنهما يشجعان الوزراء على اللياقة والاعتناء بمظهرهم. فالصور القديمة والجديدة تشير إلى أن كثيرا منهم فقدوا وزنا لا بأس به.

أشهر هؤلاء هو بريس أورتفو وزير الداخلية والصديق القديم لساركوزي الذي وردت أنباء أنه يقوم بحمية تعتمد على الشوربة واللبن منخفض الدهون والثمار الحمراء.

غير أنه ليس وحيدا في مراقبة وزنه وفقا لجون ميشيل كوهين وهو خبير غذائي شهير يقول إن هناك وزراء عديدين إضافة إلى سياسيين آخرين يزورون عيادته الخاصة بتخفيف الوزن في ضواحي باريس.

وقال لوكالة الصحافة الفرنسية: "إنها ظاهرة معروفة، الناس يقلدون رؤساءهم، وفي هذه الحالة الرئيس فقد من وزنه ويراقب مظهره".

وأضاف: "هناك قرابة 12 وزيرا يقومون بحمية غذائية".

وقال كوهين إن من بين من يقومون بحمية غذائية إيريك بيسون في وزارة الهجرة وراما ياد وزيرة الرياضة ورئيس حزب ساركوزي الحاكم إكسافييه بيرتراند والبرلماني عالي المستوى روجيه كاروتشي.
XS
SM
MD
LG