Accessibility links

logo-print

قائد أركان القوات المسلحة الفرنسية يزور نواكشوط لإجراء مباحثات حول تعزيز التعاون العسكري


التقى قائد أركان القوات المسلحة الفرنسية الجنرال جان لوي غورغلان الأحد في نواكشوط نظيره الموريتاني إضافة إلى وزير الدفاع على أن يلتقي رئيس الجمهورية الموريتاني الاثنين، حسب ما أفاد مصدر دبلوماسي.

وتهدف المباحثات إلى تعزيز التعاون العسكري بين موريتانيا وفرنسا في مكافحة الإرهاب.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن الجنرال الفرنسي سيزور أيضا المدرسة العسكرية في مدينة أتار التي كانت موقعا عسكريا مهما للجيش الفرنسي خلال الاستعمار.

وأفاد المصدر نفسه أن الزيارة كانت مقررة منذ مدة واتت بعد مرور أسبوع على اللقاء الثنائي الذي جرى في العاصمة الموريتانية لمناقشة المسائل الأمنية في موريتانيا والساحل.

وأتاح اللقاء وضع "خارطة طريق" لمحاور التعاون الأمني، بحسب المشاركين في اللقاء.

وتقع موريتانيا منذ سنتين ضحية اعتداءات القاعدة في المغرب العربي، التي تبنت الهجوم الانتحاري في الثامن من أغسطس/ آب على السفارة الفرنسية في نواكشوط. وقتل نتيجة الهجوم الشاب الموريتاني الذي نفذه وأصيب شرطيان فرنسيان وامرأة موريتانية بجروح طفيفة.

وتعتبر الصحراء الكبرى التي يصعب على السلطات السيطرة عليها معقلا لخلايا الجهاديين لا سيما في شمال مالي وشرق موريتانيا.
XS
SM
MD
LG