Accessibility links

تبادل اتهامات حول استجواب المسؤولين في البرلمان


تبادل نائبان أحدهما ينتمي إلى اتئلاف دولة القانون وآخر إلى الائتلاف الوطني العراقي الاتهامات حول استخدام استجواب المسؤولين لأغراض سياسية وانتخابية.

وشدد النائب خالد الأسدي عن ائتلاف دولة القانون التي يتزعمها رئيس الوزراء نوري المالكي على دور النواب في تفعيل الدور الرقابي لهيئة النزاهة العامة، مضيفا قوله إذا لم تتوفر الوثائق والأدلة "فإن الرغبة في استجواب المسؤولين لن يفهم منها إلا أنها تمت لأسباب سياسية".

من جانبه، وصف عضو الائتلاف العراقي النائب قيس العامري اتهام المطالبين باستجواب المتهمين بقضايا فساد لأهداف سياسية وانتخابية، بالاتهام الباطل الذي يهدف إلى التغطية على الأخطاء الإدارية والفساد والمالي وهدر المال العام، على حد قوله.

وبحسب مراقبين فإن ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي يعد المنافس الأقوى للائتلاف الوطني العراقي في الانتخابات التشريعية المقبلة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG