Accessibility links

logo-print

ولاية ماليزية تقدم للأزواج المتشاجرين رحلة سياحية مجانية


سوف تقدم إحدى الولايات الماليزية للأزواج المتشاجرين ممن هم على حافة الطلاق رحلة سياحية مجانية بمثابة شهر عسل ثان، على أمل أن يعيد روح الرومانسية إليهم ويعيدوا تقوية أواصر حياتهم الزوجية، وفقا لما أعلن مسؤول في الولاية الاثنين.

ووفقا للخطة الجديدة فإن الأزواج المتشاجرين سوف يمضون ثلاثة أيام وليلتين في إحدى جزر ولاية تيرينغانو، حسب ما أعلن أشعري إدريس، وهو رئيس لجنة التنمية الاجتماعية وشؤون المرأة.

وقال لوكالة الصحافة الفرنسية: "يواجه الأزواج الذي تزوجوا حديثا مشكلات عديدة، منها مشاكل مالية ومشاكل متعلقة بأنسابهم، فالأحوال تكون جيدة قبل الزواج، غير أن بعضهم لا يستطيع التعامل مع التحديات الجديدة بعد الزواج".

وقال: "أريد أن أعزز الروابط العائلية، فإذا ما انهار الزواج، سوف يضر ذلك بالأطفال وسوف له تداعيات خطيرة على المجتمع".

وعلى الأزواج أن يقدموا طلبا وأن يخضعوا لمقابلة قبل أن يتم قبولهم لأخذ الإجازة التي يقدر ثمنها بـ1500 رينغيت (440 دولارا).

وقال أشعري إن الولاية أجرت برنامجا تجريبيا للخطة شمل 25 من الأزواج الذين كانوا يعانون من مشاكل زوجية.

وقال إن معدلات الطلاق في الولاية ذات الغالبية المسلمة التي تقع في شمال شرق ماليزيا تعد من الأدنى في البلاد.
XS
SM
MD
LG