Accessibility links

logo-print

فتح توقع على اتفاق المصالحة الوطنية والغموض يكتنف موقف حماس منها


وافقت حركة فتح اليوم الأربعاء على الوثيقة المصالحة الوطنية الفلسطينية الجديدة التي عرضتها مصر على الفصائل الفلسطينية، وذلك فيما لا يزال الغموض يكتنف موقف حماس من العرض.

وقال ممثل فتح في الحوار مع حماس عزام الأحمد إن حركته وقعت على الورقة المصرية المقترحة بعد دراستها بشكل دقيق، مضيفا انه سيسلمها للمسؤولين المصريين المعنيين بالملف في القاهرة يوم غد الخميس.

وأوضح الأحمد أن مصر بذلت جهودا كبيرة من اجل تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام.

وأكد الأحمد أن "القضية الفلسطينية تشهد الآن مرحلة خطيرة لم تشهدها من قبل مما يحتم على كل فلسطيني حريص التوحد في وجه مخططات الاحتلال الإسرائيلي وخاصة في هذه الظروف."

ومن جهتها، لم تصدر حماس حتى الآن أي موقف معلن تجاه الورقة المصرية التي تم تقديمها مطلع الأسبوع الجاري عقب مطالبة الحركة بتأجيل جلسات الحوار على خلفية موقف السلطة الفلسطينية من تقرير غولدستون.

وكانت مصر قد أمهلت حماس يوم الاثنين الماضي 48 ساعة للرد على مقترحاتها بشأن المصالحة من المفترض أن تنتهي في الساعات القليلة المقبلة.

وكان القيادي في حماس صلاح البردويل قد قال يوم أمس الثلاثاء أمس في تصريحات صحافية إن حركته تدرس الورقة المصرية وانها تعتزم الرد عليها في موعد أقصاه اليوم الأربعاء.

ووصف البردويل الورقة المصرية بأنها "كاملة،" وقال إنها "تحصيل لجملة من الاتفاقات التي توصلت إليها لجان المصالحة في القاهرة."
XS
SM
MD
LG