Accessibility links

logo-print

وزير الخارجية الأردنية يشدد على أهمية الانتخابات المقبلة في العراق


استقبل وزير الخارجية الأردنية ناصر جودة الأربعاء في عمان آد ملكيرت الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق حيث أكد له على أهمية الانتخابات المقبلة في العراق التي أجلها البرلمان العراقي، حسبما أفادت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا."

وأكد جودة أهمية الانتخابات المقبلة في العراق كواحدة من الركائز الأساسية لدعم العلمية السياسية وأهمية مشاركة كافة أبناء الشعب العراقي في العملية السياسية وإنجاحها لما فيه مصلحة العراق وشعبه.

وشدد المسؤول الأردني على موقف الأردن بقيادة الملك عبد الله الثاني الداعم والمساند لاستقرار العراق ووحدة أراضيه وسلامتها ومشاركة كل الأطياف السياسية في العملية السياسية لتمكينه من النهوض واستعادة دوره الطليعي في محيطة العربي والإقليمي والأسرة الدولية.

كما أكد جودة على الدور الهام للأمم المتحدة في العراق والجهد الدؤوب والمكثف الذي تقوم به المنظمة الدولية وهيئاتها في العراق بما يساهم بشكل فاعل في عودة العراق إلى ممارسة دوره الطبيعي على مختلف الصعد.

من جهته، أكد ملكيرت دعم ومساندة الأمم المتحدة لكل الجهود المبذولة لوحدة العراق وأمنه واستقراره ونجاح العملية السياسية الجارية هناك.

هذا وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قد دعا الاثنين إلى إجراء الانتخابات التشريعية المقررة في 16 يناير/كانون الثاني 2010 في موعدها المحدد وعدم تأجيلها "تحت أي ذريعة".
XS
SM
MD
LG