Accessibility links

الشروع بتنفيذ مشاريع المياه الصالحة للشرب في البصرة


قال محافظ البصرة شلتاغ عبود إن الحكومة المحلية تقوم بتجهيز قضاء الفاو وبعض مناطق قضاء أبي الخصيب بالمياه عن طريق إرسال 100 صهريج باليوم في محاولة لإغاثة سكان تلك المناطق.

وأشار شلتاغ في مؤتمر صحافي إلى أن تلك الصهاريج سوف تستمر بنقل المياه لحين الانتهاء من نصب ثمان محطات لتحلية المياه.

وأكد شلتاغ أن المحافظة تستعد "لإنشاء أنبوب يمتد من منطقة العوجة في قضاء أبي الخصيب إلى قضاء الفاو"، و "إنشاء خط آخر لنقل مياه الإسالة يمتد من مشروع البدعة إلى منطقة البراضعية، فإذا فشل أحد المشاريع ستكون هناك خيارات أخرى".

من جانبه، قال النائب الأول لمحافظ البصرة نزار ربيع إن الحكومة المحلية تمكنت مؤخرا من رفد عدد من المناطق السكنية القريبة من مركز المدينة بمياه الإسالة:

"لقد بدأنا بضخ المياه بشكل تجريبي من خلال محطة الجبيلة القديمة ومحطة الجبيلة الجديدة وتؤمن المحطتين ضخ المياه بواقع 24 ساعة في اليوم إلى 16 منطقة سكنية. والمياه مصدرها مشروع البدعة ومن ضمن المناطق السكنية التي تم تجهيزها بالمياه حطين والشهداء والجبيلة والميثاق والخربطلية والمفتية والأبلة والجنينة والحكيمية".

يشار إلى أن أزمة المياه التي بلغت ذروتها في الشهرين الماضيين قد أدت إلى القضاء على مساحات واسعة من الأراضي الزراعية ونفوق أعداد كبيرة من الماشية فضلا عن نزوح عشرات العوائل من قضاء الفاو الذي يعد من أكثر المناطق تضررا من جراء الأزمة.

التفاصيل من مراسل " راديو سوا " في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG