Accessibility links

logo-print

رئيس الحكومة اللبنانية المكلف سعد الحريري يعلن عن إحراز تقدم نحو تشكيل حكومة جديدة


أعلن رئيس الحكومة اللبنانية المكلف سعد الحريري السبت أن ثمة تقدما بالنسبة إلى تشكيل حكومة جديدة في لبنان وان الجو ايجابي على هذا الصعيد، من دون أن يفصح عن أي عنصر ملموس بعد انقضاء أربعة أشهر من المحاولات غير المثمرة لتشكيل حكومة.

وقال الحريري للصحافيين بعد لقائه رئيس الجمهورية ميشال سليمان انه اطلع رئيس الجمهورية على نتائج الاتصالات التي يجريها مع الافرقاء اللبنانيين، مشيرا إلى أن هذه الاتصالات ستستمر خلال الأيام القادمة، ومشددا على أهمية استمرار الحوار.

وقال الحريري إن مصلحة لبنان تقتضي تشكيل حكومة وحدة وطنية في أسرع وقت ممكن، معربا عن أمله في الوصول إلى نتيجة قريبا جدا.

الغموض يحيط بالاتصالات

ويتكتم الحريري عن الإدلاء بأي تفاصيل حول مضمون المفاوضات التي يجريها مع أركان الأقلية النيابية .والغموض المحيط بالاتصالات ينعكس يوما في جرعة تفاؤل بوسائل الإعلام وتصريحات السياسيين ويوما في جرعة تشاؤم من دون أن تتضح أسباب هذا أو ذاك.

وكلف الحريري مرة أولى تشكيل حكومة في 27 يونيو/حزيران بعد فوز تحالف الأحزاب والشخصيات الذي ينتمي إليه في الانتخابات النيابية، واعتذر عن عدم القيام بالمهمة بعد أكثر من 70 يوما بسبب عقبات اتهم الأقلية بوضعها في وجه عملية التأليف.

وكلفه رئيس الجمهورية ميشال سليمان مجددا تشكيل الحكومة في 16 سبتمبر/أيلول. ومنذ ذلك الحين، يحاول الافرقاء أن يعكسوا أجواء سياسية هادئة في تصريحاتهم ومواقفهم. وعززت القمة السعودية السورية التي انعقدت في دمشق في الثامن من أكتوبر/تشرين الغول هذا الاتجاه.

وتدعم الرياض الأكثرية في لبنان، بينما تحظى الأقلية بمساندة إيران وسوريا.
لا نتائج ملموسة من لقاء الحريري-عون
XS
SM
MD
LG