Accessibility links

بطاقات معايدة أميركية من العراق إلى الولايات المتحدة


أخذت امرأة من ولاية كنتاكي الأميركية على عاتقها مساعدة الجنود الأميركيين الذين يخدمون في العراق وأفغانستان على إرسال بطاقات المعايدة إلى الأهل والمعارف في الولايات المتحدة.

وقالت ليسا آلز لصحيفة محلية في إحدى مدن ولاية كنتاكي إنها شحنت نحو 600 بطاقة معايدة إلى الجنود الأميركيين في الخارج كي يرسلونها بدورهم إلى أقاربهم، مضيفة أن لديها 300 بطاقة أخرى جاهزة للشحن.

وتابعت آلز قائلة إنها تستطيع أن تتخيل مدى السعادة التي سترتسم على وجوه الأطفال وهم يتلقون بطاقات معايدة من آبائهم أو أمهاتهم من العسكريين الأميركيين الذين يؤدون الواجب بعيدا عنهم.

XS
SM
MD
LG