Accessibility links

عرب وتركمان كركوك يطالبون بوقف عمليات الحصر والترقيم في المدينة


دعت الكتلتان العربية والتركمانية في مجلس محافظة كركوك في بيان مشترك اليوم الأحد إلى ضرورة إيقاف عمليات الحصر والترقيم في المدينة والتي يقوم بها الجهاز المركزي للإحصاء منذ الثلاثاء الماضي استعدادا للتعداد السكاني العام المقرر إجراءه في شهر تشرين الأول/ أكتوبر من العام القادم.

وأشار البيان إلى أن هذه العملية من شأنها أن تنقل واقعا غير حقيقي في المدينة وتمنح الشرعية للتجاوزات الحاصلة على الأملاك العامة والخاصة.

وأعربت المجموعتان عن دعمهما للمقترح المقدم من جانب ممثلي العرب والتركمان في البرلمان بشأن إدراج فقرة خاصة في قانون الانتخابات تقضي بضرورة مراجعة سجل الناخبين قبل إجراء الانتخابات البرلمانية، استنادا إلى النصوص الدستورية والقانونية التي صدرت بعد عام 2003 وخصوصا الفقرة الأولى من المادة 23 الخاصة بكركوك في قانون الانتخابات المرقم 36 لعام 2008 ، بحسب البيان، الذي أوضح أن هذا المقترح حظي بتأييد أكثر من 100 نائب في البرلمان.

وناشد البيان أعضاء مجلس النواب بضرورة أخذ المقترح بنظر الاعتبار واعتماد سجلات عام 2004 قبل التحديث الأولي ووفق معيار سجلات إحصاء عام 1957 مع الحدود الإدارية الحالية لكركوك.

وهددت المجموعتان باللجوء إلى المحكمة الاتحادية في حال الاعتماد على سجلات عام 2005.

ويأتي هذا البيان في وقت تصاعد فيه الجدل بين أعضاء البرلمان من العرب والتركمان من جهة والكرد من جهة أخرى حول آلية إجراء الانتخابات البرلمانية في كركوك ومنحها وضعا خاصا.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG