Accessibility links

عباس يقول إنه يأمل في التوصل إلى اتفاق مع حماس رغم رفضها التوقيع على وثيقة المصالحة


أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الاثنين أنه لم يفقد الأمل في الوصول إلى اتفاق مع حماس بالرغم من رفض الحركة الإسلامية التي تسيطر على قطاع غزة التوقيع على وثيقة مصالحة قدمتها مصر.

وقال عباس في مؤتمر صحافي عقده في مكتبه برام الله عقب استقباله المنسق الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا إن الحديث مع سولانا تناول الورقة المصرية للمصالحة الوطنية التي رفضتها حماس وقال إن المؤسف أن حماس رفضتها غير أنه لن يستسلم لهذا الموقف لأن المصالحة مهمة بالنسبة له.

وكان مقررا توقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية في 26 أكتوبر/تشرين الأول في القاهرة لكن حماس طلبت مهلة جديدة مما دفع مصر إلى تأجيل التوقيع إلى أجل غير مسمى.

عباس يجتمع الثلاثاء مع مبارك

ويتوجه عباس إلى مصر مساء الاثنين حيث سيبحث مع الرئيس المصري التطورات الأخيرة التي طرأت على ملف المصالحة بعد رفض حماس التوقيع عليها.

من جهته، قال سولانا إنه قدم إلى الأراضي الفلسطينية للتأكيد على دعم الاتحاد الأوروبي للرئيس عباس، مشيرا إلى أن منطقة الشرق الأوسط تمر في مرحلة مهمة للغاية، وفي انتظار أيام صعبة على حد تعبيره.

ويذكر أن سولانا التقى أيضا رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض.
XS
SM
MD
LG