Accessibility links

قائد قوات الطوارئ الدولية يبحث مع لبنان وإسرائيل سبل احترام القرار 1701 ومنع أي خروقات


أعلنت ياسمينا بوزيان الناطقة الرسمية باسم قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان (اليونيفيل)، أن القائد العام للقوات الجنرال كلاوديو غراتسيانو التقى بكبار ممثلي الجيش اللبناني والإسرائيلي في موقع للأمم المتحدة في منطقة رأس الناقورة في جنوب لبنان.

وأشارت بوزيان إلى أنه تم البحث في عدم حدوث خروقات للقرار 1701 الذي أنهى الحرب بين لبنان وإسرائيل في صيف عام 2006 ، وقالت إن البحث تطرق إلى هذا القرار خاصة بعد الأحداث الأخيرة والخروقات التي حصلت قبل أيام من اجل منعها وعدم تكرارها.

وقالت بوزيان إن البحث تطرق أيضا إلى تحديد وضع علامات على الخط الأزرق بالإضافة إلى مواضيع أخرى متعلقة بالوضع على هذا الخط. وأشارت إلى أنه تم البحث كذلك في موضوع قرية الغجر.

يذكر أن الجيش اللبناني كان قد أعلن قبل يومين أنه كشف عن أجهزة تجسس إسرائيلية موصولة بعبوات فجرت إسرائيل اثنين منها عن بعد، وقال إنه عمد بعد ذلك إلى تفكيك أجهزة أخرى.

وقالت قوات الطوارئ الدولية إن المعلومات الأولية تشير إلى وقوع انفجارين في جنوب لبنان نتجا عن مواد متفجرة داخل جهازين لاقطين تحت الأرض، يبدو أن القوات الإسرائيلية زرعتهما في هذه المنطقة خلال حرب عام 2006.
XS
SM
MD
LG