Accessibility links

logo-print

السلطات الأميركية تقبض على أكثر من 300 عضو في عصابة مكسيكية لتهريب المخدرات


أعلن وزير العدل الأميركي أريك هولدر اعتقال أكثر من 300 عضو في منظمة "لا فاميليا" المكسيكية لتهريب المخدرات ومصادرة كميات كبيرة منها خلال عملية واسعة النطاق شملت 19 ولاية أميركية انتهت صباح الخميس.

وقال هولدر إن هذه العملية وجهت ضربة قوية لمافيا "لا فاميليا" والحد من نشاطها فيما يتعلق بالمخدرات والأسلحة والأموال التي يتم نقلها بين المكسيك والولايات المتحدة وقطع شبكة التموين وأماكن التوزيع.

وأوضح الوزير أن العملية أسفرت عن مصادرة ثلاثة ملايين و400 ألف دولار نقدا، و144 قطعة سلاح و109 سيارات و62 كيلوغراما من الكوكايين و439 كيلوغراما من الماريجوانا وغيرها.

جدير بالذكر أن السلطات نشرت نحو ثلاثة آلاف من عناصر الأمن الفدراليين وضباط الشرطة في 19 ولاية أميركية خلال العملية، التي تأتي ضمن حملة واسعة ضد المخدرات بدأت عام 2005 وأسفرت حتى الآن عن اعتقال حوالي 1200 شخص.

وفي سياق متصل، اتهمت محكمة أميركية في نيويورك زعيم "لا فاميليا" سرفاندو غوميز مارتينيز مع ثلاثة آخرين من العصابة العالية التسليح، بالتآمر لتصدير الكوكايين ومخدرات أخرى إلى الولايات المتحدة، وقد يصدر بحقهم حكم بالسجن مدى الحياة.

وتسيطر "لا فاميليا" التي تتخذ من ميشواكان بجنوب غرب المكسيك مقرا لها، على إنتاج وتوزيع المخدرات هناك، ونقل كميات كبيرة من الكوكايين وغيرها عبر الحدود إلى الولايات المتحدة.
XS
SM
MD
LG