Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يندد بانتهاك النظام الإيراني لحقوق الإنسان


أبدى الاتحاد الأوروبي قلقه حيال انتهاك النظام الإيراني لحقوق الإنسان خلال تصدي السلطات الإيرانية لمشاركين في حركة الاحتجاج على نتيجة الانتخابات الرئاسية التي جرت في 12 يونيو/حزيران الماضي.

ونددت الرئاسة السويدية للاتحاد الأوروبي في بيان صدر عنها بالاعتقالات المستمرة لصحافيين ومدافعين عن حقوق الإنسان.

وأورد البيان أسماء محسن ميردمادي وبهزاد نبوي ومحمد قوشاني واحمد زيدابادي وبهمن احمدي امويي. وأكدت رئاسة الاتحاد الأوروبي أن أربعة آلاف شخص اعتقلوا في إيران بعد الانتخابات، تم إطلاق بعضهم، فيما لا يزال العديد منهم رهن الاعتقال.

وأشارت إلى ممارسة أعمال وحشية خلال بعض الاعتقالات ولاسيما بالنسبة للصحافي عيسى سهرخيز والناشط في الدفاع عن حقوق الإنسان شادي صدر.

في المقابل، أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه البالغ للمحاكمات الجماعية خمس محاكمات على الأقل لـ 150 معتقلا متهمين بالمساس بالأمن القومي، وندد بالحكم على عالم الاجتماع الإيراني الأميركي كيان تاجبخش بالسجن لأكثر من 12 عاما.

كما أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه البالغ من صدور أحكام بالإعدام خلال محاكمات صورية مخالفة للقانون الدولي.

XS
SM
MD
LG