Accessibility links

logo-print

برنامج في بابل للتعريف بأعراض إنفلونزا الخنازير وسبل الوقاية منها


استمرت الأجهزة المختصة في محافظة بابل بتكثيف إجراءاتها الاحترازية للحيلولة دون ظهور إصابات بمرض إنفلونزا الخنازير بين صفوف طلبة المدارس في المحافظة.

وفي حديث مع "راديو سوا" قال مسؤول الصحة المدرسية في مديرية تربية بابل بدر مزعل إنه تم إخطار المدارس بالإبلاغ "في حال حصول أي حمى لأي طالب"، وأنه يتوجب على "مدير المدرسة أن يأخذه بنفسه إلى اقرب مركز صحي لفحص الحالة".

وعن تأجيل الدوام الرسمي في مدارس محافظة بابل لمنع ظهور الإصابات بين صفوف الطلبة أوضح مزعل أنه لا يوجد "مبررات للتأجيل فالتأجيل يتم إذا كانت نسبة الإصابة واحد بالمائة"، مؤكدا أن محافظة بابل ليس لديها إصابات، ولا يمكن تأجيل "الدوام لمجرد التوقعات" حسب قوله.

من جانبه أكد الدكتور أسامة حربة مدير شعبة الأمراض الانتقالية في مديرية صحة بابل أن شعبته أعدت برنامجا لتدريب الكوادر التدريسية على طرق الوقاية من هذا المرض وأعراض الإصابة به.

يشار إلى أن حالتي إصابة بمرض إنفلونزا الخنازير ظهرتا في محافظة بابل قبل أكثر من ثلاثة أشهر وتمكنت الأجهزة الصحية من علاجهما والسيطرة على انتشار المرض.

مراسل "راديو سوا" في بابل حسين العباسي ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG