Accessibility links

بدء الانتخابات التونسية وتوقع فوز الحزب الحاكم فيها بنسبة كبيرة


يدلي الناخبون في تونس اليوم الأحد بأصواتهم في انتخابات رئاسية وتشريعية يقول المراقبون إنها ستسفر عن فوز الرئيس زين العابدين بن علي الذي يتولى رئاسة البلاد منذ 20 عاما.

ويتنافس الرئيس بن علي مع ثلاثة مرشحين هم محمد بوشيحة عن حزب الوحدة الشعبية واحمد الاينوبلي عن حزب الاتحاد الديموقراطي الوحدوي اللذين يعتبران مقربيْن من السلطة واحمد إبراهيم عن حزب التجديد.

ويقدر عدد الناخبين التونسيين بنحو خمسة ملايين ناخب سينتخبون 214 نائبا للبرلمان يتوقع أن يفوز الحزب الحاكم بنسبة 75 بالمئة من عدد النواب، في حين ستتنافس أحزاب المعارضة الثمانية وبعض المستقلين على النسبة المتبقية.

وقالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" المعنية بحقوق الإنسان إن الأعمال القمعية والضوابط الصارمة التي تفرضها الحكومة التونسية ستؤدي إلى إجراء انتخابات رئاسية تفتقر إلى الحرية والنزاهة.

وقالت سارة ليا واتسون، مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة إن السلطات التونسية لا تتقبل أي نقد خلال فترة الانتخابات، بشكل مختلف عما كان قبلها.
XS
SM
MD
LG