Accessibility links

logo-print

انفجاران في بغداد يوقعان المئات من الضحايا والمالكي يتهم البعث والقاعدة


قتل أكثر من 130 شخصا وأصيب نحو 500 آخرين في تفجيرين انتحاريين في بغداد الأحد استهدفا وزارة العدل ومجلس محافظة بغداد.

وقع الانفجار الأول في الساعة العاشرة والنصف بالقرب من مبنى وزارة العدل في منطقة الصالحية، ما أدى إلى احتراق العديد من السيارات التي كانت متوقفة عند نقطة التفتيش في مدخل جسر الأحرار المجاور للوزارة، ولم يعرف حجم الخسائر في صفوف المدنيين إلا أن مصدرا أمنيا رفض الإفصاح عن اسمه أكد لمراسل "راديو سوا" سقوط العشرات من القتلى والجرحى.

وبعد أقل من دقيقتين انفجرت مركبة أخرى بالقرب من مبنى مجلس محافظة بغداد في المنطقة ذاتها، ما أدى أيضا إلى سقوط العشرات من القتلى والجرحى بحسب المصدر نفسه.

يشار إلى أن المنطقة التي شهدت وقوع الانفجارين تضم في محيطها مبنى قناة العراقية الفضائية المملوكة للدولة وفندق المنصور أحد فنادق الدرجة الأولى وقد تعرض المبنيان لأضرار كبيرة.

إلى ذلك، سارعت القوات الأمنية إلى إغلاق الطرق المؤدية لموقع الانفجارين ما تسبب في إرباك حركة السير، في حين أصيب المواطنون بحالة من الهلع بعد الإطلاقات النارية التي تلت الانفجارين من دون معرفة الأسباب وراء إطلاقها.
XS
SM
MD
LG