Accessibility links

logo-print

منظمة العفو الدولية تتهم إسرائيل باستهلاك المياه الجوفية في الضفة الغربية


اتهمت منظمة العفو الدولية إسرائيل باستهلاك كميات ضخمة من المياه الجوفية الصالحة للشرب في آبار ارتوازية تقع تحت سيطرتها في الضفة الغربية.

وقالت المنظمة في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء إن هذا الأمر أسفر عن حرمان الفلسطينيين من كميات كافية لاستهلاكهم من مياه الشرب.

كما أشارت المنظمة إلى أن إسرائيل منعت مشاريع لتطوير الموارد المائية الحالية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال التقرير إن حصة الفرد الفلسطيني من الماء تقل كثيرا عما تقترحه منظمة الصحة العالمية فيما يستهلك الفرد الإسرائيلي أربعة أضعاف تلك الكمية.

وفيما ينفي الإسرائيليون تلك الاتهامات، قالت الباحثة في المنظمة والمختصة بشؤون إسرائيل دونتيلى روفيرا إن شح مياه الشرب والإجراءات الإسرائيلية أثرت على كافة جوانب حياة الفلسطينيين.

وشددت روفيرا على ضرورة توفير كميات أكبر من المياه للفلسطينيين.

وتعتبر مسألة المياه من نقاط الخلاف الرئيسية التي يجب أن يتفق عليها الطرفان قبل تحقيق أي سلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

XS
SM
MD
LG