Accessibility links

logo-print

مظاهرات في جنوب اليمن تطالب بحق تقرير المصير والإفراج عن المعتقلين


شارك الآلاف من سكان الجنوب في اليمن الثلاثاء في مسيرات احتجاجية طالبت الحكومة بحق تقرير المصير للمحافظات الجنوبية والشرقية والإفراج عن معتقلي "الحراك الجنوبي"، وذلك وسط تعالي الأصوات الداعية إلى الانفصال وقيام دولة مستقلة في الجنوب.

وأفاد شهود عيان أن المسيرات عمت مدن الضالع وجعار والحوطة والحبيلين ويافع الجنوبية، وتضمنت مهرجانات خطابية طالبت وبحق تقرير.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان قولهم إن الشرطة تدخلت في مدينة الحوطة، عاصمة محافظة لحج، واستخدمت القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين واعتقلت خمسة منهم.

وفي الضالع خرجت مسيرة في الشوارع الرئيسية للمدينة الواقعة على بعد نحو 220 كيلومترا جنوب صنعاء، وطالب المشاركون فيها بالكشف عن منفذي الهجوم الذي استهدف يوم الأحد الماضي دورية للشرطة وأسفر عنه مقتل شرطيين.

وشهدت مدينة جعار التابعة لمحافظة أبين الجنوبية تنظيم مهرجان استمر ساعتين دون مظاهر مسلحة أو رجال أمن.

إعدام متمردين

وعلى صعيد منفصل، أصدرت المحكمة الابتدائية الجزائية المتخصصة في قضايا الإرهاب بصنعاء اليوم الثلاثاء أحكاما بالإعدام على أربعة متمردين حوثيين، وذلك لمشاركتهم في مواجهات مع القوات اليمنية شمال شرق العاصمة العام الماضي.

وقضت المحكمة أيضا بسجن 11 آخرين لفترات تتراوح بين خمس سنوات و12 سنة مع الإفراج عن متهم آخر حكم عليه بمدة السجن التي أمضاها.

وكانت المحكمة نفسها قد أصدرت خلال الأشهر الماضية أحكاما بالإعدام على 22 متمردا حوثيا آخر بالتهم نفسها، وآخرها 10 أحكام بالإعدام صدرت يوم الثلاثاء الماضي.

يشار إلى أن السلطات اعتقلت نحو 190 حوثيا على خلفية المواجهات المسلحة التي وقعت في منطقة بني حشيش شمال شرق صنعاء العام الماضي، تتم محاكمتهم على دفعات بتهمة الاشتراك في عصابة مسلحة ومواجهة السلطات بالسلاح.
XS
SM
MD
LG