Accessibility links

logo-print

تحذير من التداعيات الأمنية على القطاع الاقتصادي


حذرت شخصيات سياسية واقتصادية من الانعكاسات السلبية لاضطراب الوضع الأمني على حركة الاقتصاد الوطني.

وقال عضو اللجة المالية في مجلس النواب سامي الأتروشي في حديث لمراسل "راديو سوا" إن الاضطراب الأمني يؤثر على الوضع الاقتصادي، معربا عن خشيته من أن يؤدي ذلك إلى عرقلة دخول الشركات الأجنبية إلى البلاد.

من جانبه، رجح رئيس لجنة التخطيط الاستراتجي في مجلس محافظة بغداد محمد الربيعي انعكاس الوضع الأمني سلبا على نتائج المؤتمر الاقتصادي الذي حضرته العديد من الشركات العراقية والأميركية في العاصمة واشنطن مؤخرا.

الخبير الاقتصادي أسعد العاقولي رأى أن الفرصة لا تزال مؤآتية للشركات الأجنبية في أن تستثمر أموالها في مشاريع خدمية واستثمارية داخل العراق على الرغم من التفجيرات الأخيرة.

يشار إلى أن أكثر من ألف شركة عراقية وأميركية شاركت في مؤتمر اقتصادي ضخم في العاصمة الأميركية واشنطن في الـ20 من الشهر الجاري لبحث الفرص الاستثمارية المتاحة أمام الشركات الأميركية في العراق.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG