Accessibility links

الرئيس أوباما على وشك اتخاذ قراره حول إستراتيجيته الجديدة في أفغانستان


أعلن البيت الأبيض الثلاثاء أن الرئيس باراك أوباما أوشك على الانتهاء من جمع المعلومات والنصائح والتوصيات من مساعديه والقادة العسكريين بشأن الإستراتيجية الأميركية الجديدة في أفغانستان.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبز للصحفيين إن الاجتماع المقرر يوم الجمعة بين الرئيس أوباما وقادة هيئة أركان الجيش سيكون من بين آخر اللقاءات التي يُجريها الرئيس قبيل اتخاذ قراره.

وأشار غيبز من على متن الطائرة الرئاسية Air Force One إلى أن أوباما سيحتاج بعض الوقت عقب ذلك لمراجعة هذه التوصيات. وأكد أنه سيعمل خلال الأسابيع المقبلة على اتخاذ القرار الأنسب الذي يخدم مصلحة الولايات المتحدة وأفغانستان وباكستان والمنطقة بأكملها.

ومن جهة أخرى، قال رئيس لجنة الخدمات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي السناتور الديموقراطي كارل ليفن ، إن الرئيس باراك أوباما سيُصادق يوم الأربعاء على مشروع قرار يشمل بندا جديدا يسمح بتقديم الأموال لمقاتلي حركة طالبان الذين يتخلون عن ممارسة أعمال العنف.

وأشار السناتور ليفن إلى أنه سيتم بموجب هذا التشريع تأسيس برنامج في أفغانستان مماثل لمجالس أبناء الصحوة في العراق الذي تم من خلاله إعادة عدد من المقاتلين السابقين إلى نسيج المجتمع العراقي.

وعلى صعيد آخر، تصدر الوضع الأمني المضطرب في أفغانستان وباكستان جدول أعمال وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي في اليوم الثاني من اجتماعاتهم في لوكسمبورغ.
وأكد كارل بيلدت وزير خارجية السويد الذي رأس الاجتماع أهمية تحقيق انطلاقة جديدة في أفغانستان، قائلا:

"لقد أدى ما شاهدناه في الانتخابات الماضية إلى نوع من تراجع الثقة في الداخل والخارج في الجهود المبذولة في أفغانستان، وينبغي تصحيح الوضع بتنفيذ برنامج إصلاح فوري بعد الانتهاء من الجولة الثانية، وللإتحاد الأوروبي دور كبير في هذا الصدد."
XS
SM
MD
LG