Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يعرب عن صدمته جراء الهجوم الذي وقع في أفغانستان


أعربت رئاسة الاتحاد الأوروبي الأربعاء عن "صدمتها" للهجوم الذي تعرض له بيت للضيافة تابع للأمم المتحدة في العاصمة الأفغانية كابل والذي تبنته حركة طالبان، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وجاء في بيان للرئاسة الأوروبية أن "رئاسة الاتحاد الأوروبي تدين الاعتداءات في كابول هذا الصباح التي أسفرت عن مقتل وجرح عدد من المدنيين الأبرياء وموظفي الأمم المتحدة إضافة إلى مواطنين أفغان. إن هذا العمل الإرهابي الشائن أصاب الرئاسة الأوروبية بالصدمة".

وأضاف البيان أن "الرئاسة تعرب عن دعمها لبعثة المساعدة التابعة للأمم المتحدة في أفغانستان وعن تضامنها مع موظفي البعثة وتمسكها بالسلام والتنمية".

وفي روما، أكد وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني أن هذا الهجوم لن يوقف العملية الديموقراطية المستمرة في أفغانستان. وقال فراتيني في بيان له إن "الإرهابيين الجبناء لن ينجحوا في وقف العملية الديموقراطية المستمرة والتي يتمسك بها الشعب الأفغاني بشدة ويدعمها المجتمع الدولي".

وكانت حركة طالبان قد تبنت الهجوم الذي وقع فجر الأربعاء في كابول وأسفر عن مقتل اثنين من رجال الشرطة وخمسة من موظفي الأمم المتحدة، مؤكدة "أنه المرحلة الأولى في سعيها لعرقلة الدورة الثانية" من الانتخابات الرئاسية في أفغانستان المقررة في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني.

بان كي مون يدين الاعتداء

كما أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الأربعاء الهجوم الجديد الذي شنته طالبان صباح اليوم الأربعاء على مقر للأمم المتحدة في كابل لكنه وعد باستمرار عمل الأمم المتحدة في أفغانستان.

XS
SM
MD
LG