Accessibility links

الكرملين يؤكد تحقيق تقدم جدي في المحادثات الجارية مع واشنطن بشأن معاهدة ستارت


أكدت الرئاسة الروسية اليوم الأربعاء أن المفاوضات التي تجريها موسكو مع الولايات المتحدة بشأن التوصل لمعاهدة جديدة لنزع الأسلحة النووية قد حققت تقدما "جديا".

وقال المستشار الدبلوماسي للرئاسة الروسية سيرغي برخودكو إن هناك "تقدما جديا" في المفاوضات الروسية - الأميركية بشأن التوصل إلى اتفاق جديد لنزع السلاح النووي يحل محل اتفاقية ستارت التي ينتهي العمل بها مطلع ديسمبر/كانون الأول القادم.

ونقلت وكالة انترفاكس الروسية عن برخودكو قوله إن "المفاوضات مكثفة ومنفتحة وشهدت تقدما جديا".

وقد كثف الجانبان الروسي والأميركي خلال الأسابيع الأخيرة محادثاتهما حول الاتفاقية التي ستحل محل معاهدة ستارت التي تم توقيعها عام 1991 ومن المقرر لها أن تنتهي في الخامس من شهر ديسمبر/كانون الأول القادم.

وقرر الرئيسان باراك أوباما ونظيره الروسي ديمتري مدفيديف خلال قمة مشتركة بينهما في موسكو خلال شهر يوليو/ تموز الماضي خفض عدد الرؤوس النووية لدى البلدين بما بين 1500 إلى 1675 رأس بالمقارنة مع 2200 رأس على أقصى تقدير في معاهدة ستارت.

وتضمن الاتفاق بين الرئيسين كذلك خفض عدد القاذفات النووية للصواريخ عابرة القارات والغواصات والطائرات القاذفة الإستراتيجية إلى ما بين 500 إلى 1100 قاذفة نووية، لكن التفاوض ما زال جاريا حول تحديد الحد الأقصى من الخفض وعدد من المعايير الأخرى.
XS
SM
MD
LG