Accessibility links

logo-print

لعبة إلكترونية تساعد في الإقلاع عن التدخين


وجد باحثون في دراسة تمهيدية أن لعبة إلكترونية قد تكون فعالة في مساعدة المدخنين على الإقلاع عن التدخين.

فقد قام علماء في عيادة GRAP النفسية الوظيفية في كندا بالتعاون مع جامعة كيبيك بتعديل لعبة إلكترونية ثلاثية الأبعاد من أجل إنشاء بيئة إلكترونية من الواقع الافتراضي كجزء من برنامج يهدف إلى معالجة الإدمان على التدخين.

فقد شارك 91 مدخنا مدمنا في برنامج علاج نفسي اجتماعي لمدة 12 أسبوعا، وقام 46 منهم بلعب لعبة إلكترونية يقومون فيها بتحطيم نماذج إلكترونية من أعواد السجائر في حين قام الـ45 الآخرون بالإمساك بكرة إلكترونية.

وقد شهد المدخنون في المجموعة التي حطمت أعواد السجائر "انخفاضا في الإدمان على النيكوتين بنتيجة إحصائية هامة" مقارنة بالمدخنين الذين لعبوا لعبة الإمساك بالكرة، وفقا للدراسة التي نشرت الثلاثاء في مجلة "علم النفس والسلوك على الإنترنت" Cyber-Psychology and Behavior.

وبحلول الأسبوع الـ12 وصلت نسبة التوقف التام عن التدخين 15 بالمئة لدى الذين لعبوا لعبة تحطيم السجائر مقارنة بـ2 بالمئة فقط لدى المجموعة الأخرى.

وقد حافظ الذين حطموا السجائر على امتناعهم عن التدخين بنسبة أطول، فبعد متابعة المشاركين الذين توقفوا عن التدخين بعد ستة أشهر، قال 39 بالمئة من الذين لعبوا لعبة تحطيم السجائر إنهم لم يدخنوا خلال الأسبوع الفائت، مقارنة بـ20 بالمئة فقط من الذين لعبوا لعبة الإمساك بالكرة.

وقالت الدراسة إن 45 بالمئة من المدخنين في الولايات المتحدة يحاولون كل سنة الإقلاع عن التدخين لكن النجاح يكون محدودا في الغالب.
XS
SM
MD
LG