Accessibility links

راسموسن يعبر عن قلق الناتو من الطموحات النووية الإيرانية ويدعو لحل الدولتين


عبر أندرس فوغ راسموسن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي NATO اليوم الخميس عن قلقه من الطموحات النووية الإيرانية وأثرها على منطقة الشرق الأوسط، كما أكد اهتمام الحلف بتحقيق الاستقرار في المنطقة ودعا إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة تعيش جنبا إلى جنب مع إسرائيل.

وأكد أن الحلف لديه "قلق جدي من الطموحات النووية لإيران ومن تأثير ذلك على هذه المنطقة الحيوية بالنسبة لاستقرار وأمن العالم،" على حد قوله.

ودعا راسموسن خلال مشاركته في مؤتمر حول العلاقات بين الحلف ودولة الإمارات العربية المتحدة إلى تسوية للنزاع في الشرق الأوسط تستند إلى حل الدولتين بحيث "تعيش إسرائيل وفلسطين جنبا إلى جنب بسلام وأمن."

ونبه راسموسن إلى أن أمن دول الحلف ومنطقة الخليج يتأثر بشكل متزايد بذات الأخطار والتهديدات ومن بينها "التطرف والإرهاب والجريمة عبر الحدود وإمكانية أن يقوم الإرهابيون الأكثر خطورة بوضع أيديهم على أكثر الأسلحة خطرا في العالم."

وأكد أن الحلف يعلق أهمية كبرى على أمن دول الخليج انطلاقا من "وجود مصلحة مشتركة في مساعدة دول مثل أفغانستان والعراق على النهوض، فضلا عن تعزيز الاستقرار في الشرق الأوسط والحيلولة دون أن تغرق دول مثل الصومال والسودان في الفوضى أكثر فأكثر."

وكانت الإمارات وحلف الأطلسي قد وقعتا في وقت سابق من اليوم الخميس اتفاقا امنيا حول تبادل المعلومات الاستخباراتية وذلك في حضور راسموسن ووزير الخارجية الإماراتية الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان.

وتشارك الإمارات وثلاث دول خليجية أخرى هي البحرين والكويت وقطر في ما يعرف باسم مبادرة اسطنبول التي تم إقرارها في قمة حلف الأطلسي باسطنبول في شهر يونيو/حزيران عام 2004 والتي تهدف إلى تعزيز التعاون بين المنظمة ودول عربية عدة.

XS
SM
MD
LG