Accessibility links

logo-print

باراك يلغي زيارته إلى أسبانيا بسبب خلاف بشأن قيادة قوات اليونيفيل في لبنان


ألغى وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك زيارته إلى أسبانيا وذلك لدواع تتصل بجدول مواعيده، حسب ما أفادت به مصادر دبلوماسية اليوم الجمعة.

وقال وزير الخارجية الأسبانية ميغيل أنجيل موراتينوس إن إلغاء الزيارة جاء لدواع تتصل بجدول مواعيد الوزير باراك رغم أن ثمة أنباء حول وجود خلاف بين إسرائيل وأسبانيا بشأن رفض الدولة العبرية تولي ضابط أسباني لقيادة قوة اليونيفيل المنتشرة في لبنان.

ومن جانبها أعلنت السفارة الإسرائيلية في أسبانيا أن باراك ألغى زيارته بسبب زيارة لم تكن مقررة سيقوم بها للولايات المتحدة في مواعيد متقاربة.

وأضافت السفارة في بيان وزعته اليوم الجمعة أن هذا التغيير في البرنامج "لا علاقة له بمعلومات نشرت في وسائل إعلام مختلفة حول تغيير في قيادة قوة الأمم المتحدة في لبنان".

وكان مسؤول إسرائيلي قد صرح أمس الخميس لوكالة الصحافة الفرنسية بأن إسرائيل طلبت من إيطاليا إبقاء الجنرال كلاوديو غراتسيانو على رأس اليونيفيل بدلا من تسليم هذا المنصب لضابط أسباني بالرغم من أن ولاية غراتسيانو ستنتهي في الأسابيع المقبلة.

وذكرت صحيفة هآرتس أن الخطوة الإسرائيلية التي لم يتم الحديث عن دوافعها قد أثارت توترا دبلوماسيا مع أسبانيا.
XS
SM
MD
LG