Accessibility links

موفد الأمم المتحدة في بغداد للتشاور حول مسائل أمنية إثر الاعتداءات على مبان حكومية


وصل اليوم الأحد إلى بغداد موفد الأمم المتحدة أوسكار فرنانديز تارانكو المكلف مهمة تقص أولية حول الاعتداءات التي استهدفت مباني حكومية وأدت إلى مقتل أكثر من 250 شخصا في العاصمة العراقية، وذلك حسبما أعلنت بعثة الأمم المتحدة في العراق.

وقال المتحدث باسم البعثة سعيد عريقات إن تارانكو سيبدأ غدا الاثنين محادثاته مع المسؤولين العراقيين.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في الأمم المتحدة رفض الكشف عن اسمه أن تارانكو سيلتقي أعضاء في حكومة نوري المالكي إضافة إلى مسؤولين في وزارة الخارجية العراقية.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد أعلن يوم الأربعاء الماضي إرسال نائب الأمين العام للشؤون السياسية إلى العراق، بناء على طلب السلطات هناك، للتشاور مع حكومة بغداد حول مسائل أمنية وأخرى لها علاقة بالسيادة.

تجدر الإشارة إلى أنه خلال نقاشات الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول الماضي، دعا الرئيس العراقي جلال الطالباني الأمم المتحدة إلى تشكيل لجنة دولية مستقلة تحقق في الاعتداءات الدامية التي تضرب العراق منذ عام 2008.

XS
SM
MD
LG