Accessibility links

إيران تطلب لجنة فنية لمراجعة المقترح الدولي بشأن مبادلة اليورانيوم المخصب


عبرت إيران اليوم الاثنين عن رغبتها في تشكيل لجنة فنية لمراجعة مقترح دولي يدعو إلى مبادلة اليورانيوم الإيراني المخصب بوقود نووي لتشغيل مفاعل الأبحاث في طهران ومن ثم ضمان إخضاع أنشطة التخصيب الإيرانية لرقابة دولية.

وقال وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي في تصريحات للصحافيين خلال تواجده في ماليزيا للمشاركة في اجتماع لوزراء خارجية الدول الثماني الإسلامية إن "إيران نقلت موقفها بشأن المقترح الدولي إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية منذ يومين".

وأضاف أن بلاده "نظرت في المقترحات الدولية ولديها بعض الاعتبارات الفنية والاقتصادية حيالها" مشيرا إلى إمكانية تشكيل لجنة فنية لمراجعة هذه الملفات.

خيارات إيرانية

وأوضح متكي أن إيران لديها ثلاثة خيارات لتوفير الوقود لمفاعلها البحثي الذي تم تأسيسه قبل 40 عاما أولها شراء الوقود من دول أخرى وثانيها تخصيب اليورانيوم محليا وثالثها القبول بالخطة التي تدعمها الوكالة.

وينص المقترح الدولي الذي طرحته الوكالة الدولية للطاقة الذرية بعد مفاوضات شاركت فيها إيران والولايات المتحدة وفرنسا وروسيا على قيام الجمهورية الإسلامية بإرسال نحو 1200 كيلوغرام من اليورانيوم منخفض التخصيب تشكل نسبة 75 بالمئة من مخزونها إلى روسيا لزيادة معدل التخصيب قبل إرساله إلى فرنسا لتحويله إلى وقود نووي ثم إعادته إلى طهران لتشغيل مفاعلها البحثي.

وفي حال موافقة طهران على ذلك المقترح فإن حجم اليورانيوم الذي سيكون متوافرا لديها بعد نقل غالبية اليورانيوم المخصب إلى الخارج سيبلغ 300 كيلوغرام فقط وهو يكفي لتصنيع ستة كيلوغرامات من اليورانيوم المؤهل للاستخدام العسكري مما يقل عن أدنى مستوى لازم لتصنيع الأسلحة والذي يتراوح بين 25 إلى 30 كيلوغراما.

XS
SM
MD
LG