Accessibility links

تمديد فترة منح التراخيص لوسائل الإعلام العاملة في العراق


قررت الهيئة الوطنية للاتصالات والإعلام تمديد فترة منح تراخيص العمل للقنوات الفضائية والمحطات الإذاعية في العراق إلى الـ20 من الشهر الجاري.

وشدد مدير عام الهيئة برهان الشاوي في المؤتمر نفسه، على ضرورة حصول وسائل الإعلام على التراخيص التي تتيح لها العمل داخل العراق، لافتا إلى أن هناك "أكثر من 58 محطة فضائية وإذاعية تعمل من غير الحصول على تراخيص".

وأضاف الشاوي أن قرار تمديد فترة منح التراخيص يهدف إلى "تنظيم الترددات في الفضاء العراقي ومتابعة التزام هذه الفضائيات بقوانين العمل الإعلامي في العراق".

وكانت اللجنة القانونية في مجلس النواب استضافت رئيس وأعضاء هيئة الأمناء التابعة للهيئة الوطنية للاتصالات والإعلام، لبحث قضايا تتعلق بمنح تراخيص العمل للقنوات الفضائية والمحطات الإذاعية العاملة في العراق.

وقال رئيس اللجنة القانونية في المجلس بهاء الأعرجي خلال مؤتمر صحفي مشترك عقد بمقر البرلمان اليوم الاثنين إن أمنا الهيئة بينوا لمجلس النواب "التجاوزات الكثيرة من قبل وسائل الإعلام بشأن حصولها على تراخيص العمل"، مضيفا أن لجنته قررات تمديد مهلة منح التراخيص لوسائل الإعلام حتى الـ20 من الشهر الحالي.

ودعا الأعرجي إلى ضمان حرية العمل لوسائل الإعلام بما يتيح لها أداء عملها، موضحا قوله: "لا يجوز لقيادة عمليات بغداد أو أي جهة أخرى أن تمنع الإعلاميين من العمل، لأننا في بلد ديمقراطي وكل من يقوم بمنع الإعلاميين من العمل سيعرض نفسه للمساءلة القانونية".

وكانت الساحة الإعلامية قد شهدت في الآونة الأخيرة جدلا في بعد القرارات التي اتخذتها هيئة الإعلام والاتصالات لتنظيم العمل الإعلامي في البلد ولاسيما قرارها المتعلق بمنع عجلات البث المباشر "الأس أن جي" من التنقل دون الحصول على ترخيص مسبق.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG