Accessibility links

إمام حي كوينز في نيويورك ينفي إدلائه بشهادة كاذبة حول مؤامرة إرهابية


دافع إمام حي كوينز في نيويورك الشيخ أحمد عويس أفضلي أمس الاثنين أمام محكمة فيدرالية عن براءته في قضية إدلائه بشهادة كاذبة أمام القضاء حول مؤامرة إرهابية كان ضالعا فيها الأفغاني نجيب الله زازي.

واتهم الشيخ أفضلي بأنه أبلغ نجيب الله زازي الذي اتهم مؤخرا بالتخطيط للقيام باعتداء في نيويورك، بأن الشرطة الفيدرالية تراقبه.

وكان زازي قد وصل من دنفر إلى نيويورك مطلع سبتمبر/أيلول ولكنه عاد على عجل.

يشار إلى أنه تم إطلاق سراح أفضلي في سبتمبر/أيلول بعد دفعه كفالة بقيمة 1.5 مليون دولار.

XS
SM
MD
LG