Accessibility links

logo-print

ميركل تحذر طهران من المماطلة وترفض التسليم بدولة ايرانية مسلحة نوويا


حذرت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل اليوم الثلاثاء الحكومة الإيرانية من مغبة إتباع سياسة المماطلة في الرد على اقتراح الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن ملفها النووي المثير للجدل، معتبرة أن امتلاك حكومة طهران للسلاح النووي أمر لا يمكن القبول به.

وقالت ميركل في خطاب ألقته أمام الكونغرس الأميركي في واشنطن "إن إيران تعلم مضمون العرض الذي قدمناه، وتعرف أيضا أين سنتوقف" في إشارة إلى مماطلة إيران في الرد على الاقتراح بشان تخصيب اليورانيوم.

وأضافت ميركل "أن وقوع القنبلة النووية بأيدي رئيس إيراني ينكر حصول المحرقة، ويهدد إسرائيل وينكر وجودها، هو أمر غير مقبول."

يشار إلى أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية قدمت وبدعم من أعضاء مجلس الأمن الدائمين وألمانيا، عرضا إلى إيران يتعلق بتخصيب اليورانيوم والوقود النووي قبل نحو أسبوعين، ولم ترد عليه طهران حتى الآن.

تحية لضحايا المحرقة

ووجهت ميركل تحية إلى ضحايا المحرقة خلال الحكم النازي واعتبرت مقتل نحو ستة ملايين يهودي على أيدي النظام النازي أبان حكم اودلف هتلر بين عامي 1933 و 1945 أمر خارج عن الحضارة.

وفي إشارة إلى الذكرى الستين لاعتماد الدستور الألماني عام 1949، اعتبرت ميركل أن هذا النص "جاء ردا على كارثة الحرب العالمية الثانية، وعلى مقتل ستة ملايين يهودي، وعلى الحقد والدمار، وعلى ما تسببت به ألمانيا بحق أوروبا وبقية العالم."

وقالت ميركل إن تاريخ التاسع من نوفمبر/تشرين الثاني الذي يسجل الذكرى الـ20 لسقوط جدار برلين سيكون أيضا مناسبة لإحياء ذكرى "ليلة الكريستال" عام 1938 عندما صدر القرار النازي بمصادرة ممتلكات اليهود في كل أنحاء ألمانيا.

يشار إلى أن ميركل هي أول زعيمة ألمانية تلقي خطابا أمام الكونغرس الأميركي منذ المستشار كونراد اديناور عام 1957.

أوباما يشيد بتضحيات ألمانيا

وأشاد الرئيس باراك أوباما خلال لقائه ميركل في البيت الأبيض بجهود برلين في حل الأزمات الدولية، مؤكدا على متانة العلاقات بين بلاده وألمانيا.

وقال أوباما خلال لقائه ميركل"لقد دأبت ألمانيا على أن تكون حليفا قويا بشأن عدد كبير من المسائل الدولية، كما أننا نقدر تضحيات الجنود الألمان في أفغانستان والجهد المشترك الذي نبذله هناك لإرساء دعائم الأمن والاستقرار وخلق البيئة التي تمكن الأفغان من توفير الأمن لأنفسهم بأنفسهم."
XS
SM
MD
LG