Accessibility links

logo-print

نصف اسماك المياه العذبة معرضة لخطر الانقراض


كشفت اللائحة الحمراء للحيوانات المهددة التي نشرها الاتحاد العالمي للطبيعة عن مواجهة نصف اسماك المياه العذبة خطر الانقراض ما يعكس تدهور نوعية الموارد المائية في العالم.

وقال المدير المساعد لبرنامج الأجناس الحيوانية في الاتحاد جان كريستوف فييه إن الأجناس التي تعيش في المياه العذبة أهملت لفترة طويلة.

وأشار إلى أن الاتحاد أضاف عددا كبيرا منها إلى اللائحة الحمراء هذا العام مجددا.
ويعتبر الاتحاد أن 1147 نوعا من الأجناس الـ3120 المعروفة علي أنها تعيش في المياه العذبة، يواجه خطر الانقراض.

وأعربت المنظمة التي تتخذ في سويسرا مقرا لها عن قلقها خصوصا حيال الأسماك في نيوزيلاندا حيث 85 إلى 90 بالمئة من المناطق الرطبة فقد او تدهور وضعها بسبب خطط التجفيف وتطوير أساليب الري وتوسع الأراضي الزراعية.

غير أن اسماك المياه العذبة ليست وحدها المهددة بالانقراض بحسب الاتحاد حيث أن 17291 من الأجناس الـ476777 المعروفة مهددة بالانقراض، لاسيما الحيوانات البرمائية. ويواجه 1895 جنسا من الحيوانات البرمائية من أصل 6285 معروفة في العالم خطر الانقراض.

إلى ذلك، يقلق الاتحاد أيضا بشأن النباتات التي يواجه 8500 نوع من أنواعها الـ12151 التي تخضع للمتابعة، الخطر نفسه. ويعتبر الآن 114نوعا من الأنواع المنقرضة أو المنقرضة خارج المحميات.

أما بالنسبة للثدييات الـ5490 المعروفة في العالم فثمة 79 جنسا بات يعتبر في خانة الأجناس "المنقرضة" أو "المنقرضة في البرية"، و188 في خانة "الخطر المحدق"، و449 في خانة "الخطر" و505 في خانة "الأجناس المعرضة للخطر".
ويملك الاتحاد أوسع شبكة تعني بحماية الطبيعة تشمل أكثر من ألف منظمة في أكثر من 160 دولة.
XS
SM
MD
LG