Accessibility links

logo-print

سوق تراثية في النجف تعاني كسادا تجاريا


تشهد ورش صناعة الخيم وبيوت الشعر ومعاطف الفراء البدوية وورش صناعة معدات الرعي والزراعة في سوق الحدادين في النجف كسادا تجاريا ملحوظا اقترن بضعف القدرة الشرائية لرعاة الأغنام في بادية النجف، والتي جاءت إثر نقص المياه في المراعي وانحسار مساحات المناطق الرعوية.

والتقى مراسل "راديو سوا" خلال جولة في سوق الحدادين في النجف بالسيد يونس العرداوي أحد رجال البدو الرحل الممتهنين لحرفة الرعي، الذي قال إن الأسعار ارتفعت في كل مكان، منتقدا ما وصفه بنسيان الحكومة لأهالي المناطق البدوية.

من جانبه أكد أحد أبرز خياطي عباءة الفرو البدوية ومعاطف الهربد في سوق الحدادين انعكاس تردي الواقع الاقتصادي لرعاة الأغنام في البادية سلبا على سير العمل التجاري والصناعي في سوق الحدادين، موضحا أن السبب الرئيسي لتردي الوضع الاقتصادي هو الجفاف وعدم هطول الأمطار بشكل كاف.

هذا وعلى الرغم من الكساد التجاري في سوق الحدادين إلا أن هذا السوق ما يزال يعد الملتقى الأهم لأبناء الريف والبادية والمدينة.

مراسل "راديو سوا" في النجف محمد جاسم ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG