Accessibility links

البرلمان العراقي يبحث اقتراح "الفرصة الأخيرة" لتعديل قانون الانتخابات


من المنتظر أن يناقش البرلمان العراقي اليوم الخميس مقترحا لتعديل قانون الانتخابات من أجل تخطي عقبة كركوك التي تشكل العائق الرئيسي أمام المصادقة على قانون الانتخابات الجديد.

ويدعو المقترح الجديد الذي قدمته اللجنة القانونية في البرلمان إلى إجراء الانتخابات في محافظة كركوك استنادا إلى السجلات الانتخابية الحديثة التي تم إعدادها هذا العام على أن تشَكل لجنة بعد الانتخابات للتدقيق في السجلات الانتخابية.

وفي حالة اكتشاف أي تلاعب بنسبة تزيد عن 15 بالمئة يتم إعادة الانتخابات أو تعويض الجانب المتضرر.

"فرصة أخيرة"

وأكد سياسيون عراقيون أن هذا المقترح هو الفرصة الأخيرة لتعديل قانون الانتخابات لاسيما وأن فشل البرلمان في تمريره يعني إما تأجيل الانتخابات أو إجراؤها وفق القانون السابق.

وقال النائب عن جبهة التوافق سليم الجبوري، عضو اللجنة القانونية في البرلمان، إن تطورات إيجابية طرأت حول الانتخابات في كركوك إثر تقارب وجهات النظر بين الكتل البرلمانية خلال اجتماعاتها التي أجرتها الأربعاء.

وقال الجبوري في تصريح لعدد من وسائل الإعلام إن "زيارة السفير التركي إلى اللجنة القانونية والحديث مع بعض الأطراف، بالإضافة إلى المقترحات التي قدمت من بعض الكتل التي تقرب وجهات النظر، كان لها دور إيجابي."

ويتمسك العرب والتركمان في مدينة كركوك بإجراء الانتخابات وفق سجلات 2004، متهمين الأكراد بإجراء تغييرات كبيرة في الطبيعة السكانية للمدينة الغنية بالنفط.

يشار إلى أن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات كانت قد حددت يوم غد الخميس آخر موعد لإقرار قانون الانتخابات لتتمكن من إجراء الانتخابات في وقتها المحدد.
XS
SM
MD
LG