Accessibility links

logo-print

إسرائيل ترفض القرار الأممي بإجراء تحقيقات في حرب غزة وتعتبره بعيدا عن ارض الواقع


رفضت إسرائيل اليوم الجمعة قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي يمهلها والفلسطينيين ثلاثة أشهر للبدء بالتحقيق جديا في جرائم حرب ارتكبت خلال الحرب في قطاع غزة الشتاء الماضي، معتبره أنه جاء بعيدا عن الحقائق التي تواجهها على الأرض.

وشددت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان أصدرته على أن الجيش الإسرائيلي أبدى خلال الحرب في غزة معايير أخلاقية رفيعة تفوق ما يتحلى به من وصفهم بالمحرضين على تبني هذا القرار.

أعربت الوزارة عن ارتياحها "للعدد الكبير" من الدول التي صوتت ضد القرار أو امتنعت عن التصويت، مضيفة أن القرار لا يتمتع بدعم الأغلبية، على حد قولها.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد أقرت يوم أمس الخميس بغالبية كبيرة قرارا يمهل إسرائيل والفلسطينيين ثلاثة أشهر لفتح تحقيقات "ذات مصداقية" في الاتهامات بارتكاب جرائم حرب خلال الحرب التي شنها الجيش الإسرائيلي في غزة نهاية العام الماضي ومطلع هذا العام.

واعتمدت الجمعية التي تضم 192 عضوا القرار الذي تقدمت المجموعة العربية ودول عدم الانحياز بعد يومين من المناقشات بغالبية 114 صوتا ومعارضة 18 وامتناع 44 عن التصويت.

وصوتت الولايات المتحدة ضد اعتماد القرار، وامتنعت روسيا عن التصويت، بينما تباينت أصوات دول الاتحاد الأوروبي.
XS
SM
MD
LG