Accessibility links

مقتل 90 متمردا في عملية مشتركة للجيش الأفغاني وعناصر القوات الأميركية الخاصة


قتل 90 متمردا في عملية شنها الجيش الأفغاني وعناصر من القوات الأميركية الخاصة طيلة خمسة أيام في ولاية قندز شمال أفغانستان، حسب ما أعلنه الجيش الأفغاني الجمعة.

وقال الجنرال مراد علي مراد قائد فرقة الجيش في شمال أفغانستان لوكالة الصحافة الفرنسية "إن عملية مشتركة للجيش الأفغاني والقوات الأميركية الخاصة بدأت قبل خمسة أيام في ولاية قندز انتهت اليوم،" وأضاف "قتل 90 عدوا بينهم ثمانية مقاتلين أجانب في غضون هذه الأيام الخمسة".

وتتكثف هجمات المتمردين في الأشهر الأخيرة في ولاية قندز. وكان شمال أفغانستان حتى الآن بمنأى عن أعمال العنف.

وفي السياق ذاته، أعلنت القوة الدولية التابعة لحلف الأطلسي عن مقتل جنديين أميركيين يعملان في القوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن في أفغانستان (ايساف) التابعة لها، في انفجار جنوب أفغانستان.

وقالت ايساف في بيان لها إن الانفجار الذي نجم عن عبوة ناسفة مصنعة محليا وقع في جنوب أفغانستان الخميس.

كما أعلن مسؤول في الشرطة الأفغانية الجمعة أن الجنديين التابعين لقوة حلف شمال الأطلسي واللذين اختفيا منذ الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني في غرب أفغانستان، قضيا غرقا ولم يعثر على جثتيهما بعد.

وأعلن مساعد قائد الشرطة في ولاية بدغيس "قبل يومين ألقت طائرة تابعة للحلف الأطلسي عتادا لوجستيا مخصصا لقاعدة متقدمة للحلف الأطلسي، فسقط بعضه في نهر قريب من المكان،" وأضاف "وحاول اثنان من الجنود استعادة الطرود التي سقطت في النهر فغرقا".

وأعلنت ايساف في بيان الجمعة أن الجنديين المفقودين في غرب أفغانستان هما مظليان أميركيان.
XS
SM
MD
LG