Accessibility links

ارتباك في إدارة شؤون محافظة صلاح الدين بسبب وجود أكثر من محافظ


تعاني محافظة صلاح الدين إرباكا في إدارة شؤونها بسبب وجود أكثر من محافظ في وقت واحد.

وأكد أعضاء مجلس المحافظة أن قرار رئاسة الوزراء إبقاء المحافظ مطشر حسين عليوي في منصبه بعد قرار المجلس بإقالته سبب إرباكا في عمل الدوائر الرسمية خاصة بعد أن أقدم المجلس الشهر الماضي على انتخاب محافظ جديد.

وقال عبد الله حسن جبارة عن قائمة جبهة المشروع الوطني العراقي لـ"راديو سوا" إن مجلس محافظة صلاح الدين رفع دعوى قضائية ضد عليوي لأنه خالف قرار المحكمة الاتحادية، على حد قوله.

من جانبه، أوضح علي هاشم مختار أوغلة عن الجبهة التركمانية أن قرار عودة المحافظ عليوي كان مفاجئا، مضيفا أن عودته التي وصفها بغير الدستورية تسببت بحصول خلافات في المحافظ.

محمد فرحان عن قائمة ائتلاف دولة القانون أشار إلى أن المجلس تسرع في انتخاب محافظ جديد قبل مصادقة رئاسة الوزراء على قرار المحكمة الاتحادية بشأن إقالة المحافظ عليوي.

وتعد محافظة صلاح الدين أول محافظة يديرها أكثر من محافظ: محافظها السابق الذي أقيل بقرار من المحكمة الاتحادية والمحافظ الجديد الذي انتخب مؤخرا، فضلا عن الوكيل المخول بإدارة المحافظة والذي يشغل منصب النائب الأول للمحافظ.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG