Accessibility links

logo-print

المالكي يؤكد أهمية التعاون بين المواطنين وأجهزة الأمن لمكافحة الإرهاب


قال رئيس الوزراء نوري المالكي إن حفظ الأمن في العراق ما زال على رأس أولويات الحكومة العراقية في ظل استعداد العراقيين لخوض الانتخابات التشريعية القادمة ومحاولة بعض الجهات تخريب العملية السياسية.

وأضاف المالكي أثناء لقائه وجهاء وشيوخ عشائر مدينة الصدر ببغداد أن الإرهاب ظل "خلايا نائمة أو متحركة متخفية، تحتاج إلى تعاون جماهيري مع أجهزة الأمن والاستخبارات ومكافحة الأرهاب، الذي بان واضحا في حزب البعث"، موضحا أنه و"على الرغم من كل ما صنع في العراق من الحروب الطائفية واستخدام الأسلحة الكيماوية والمقابر الجماعية، ما زال يمارس هذا الدور" لارتباطه بتنظيم القاعدة.

وشدد المالكي على إزالة ما أسماها بالحواجز النفسية والخلافات في مدينة الصدر والمدن الأخرى تطويرا لمبادرة المصالحة الوطنية، معربا عن أمله أن تـُزال كل تلك الحواجز.

كما وعد المالكي أهالي مدينة الصدر ببناء مدن جديدة بعد اكتظاظ سكانها، مؤكدا العزم على بناء "آلاف المساكن أو المدن الجديدة التي ستوزع مجانا أو بأسعار مناسبة ومريحة لذوي الدخل المحدود".

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي كشف عن توقيف 73 شخصا على خلفية تفجيرات الأحد الدامية، مشيرا إلى أن التحقيقات أكدت تورط حزب البعث فيها.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG