Accessibility links

logo-print

ترحيب شبكي بتقرير هيومن رايتس ووتش حول اضطهاد الأقليات في نينوى


أبدى سياسي شبكي ترحيبه بالتقرير الذي نشرته منظمة هيمون رايتس ووتش حول ضرورة حماية الأقليات في العراق، داعيا الى نشر قوات حكومية لحماية مراكز الاقتراع في المناطق المتنازع عليها.

وأوضح عباس لـ"راديو سوا" قوله إن الأقليات في العراق "تتعرض إلى نوعين من الاضطهاد، الأول هو الاضطهاد العرقي والطائفي والتصفيات والتهجير والنوع الثاني هو الاضطهاد السياسي.

وأضاف عباس أن الأيزيدية والشبك يتعرضون لـ"محاولات التكريد من قبل الأحزاب الكردية في سبيل الحصول على مكاسب سياسية ومن أجل الأرض الذي تتواجد فيها في مناطق سهل نينوى واستخدام أساليب غير متحضرة من خلال الترهيب والترغيب".

وشدد عباس على ضرورة اخضاع المناطق التي تقطنها الأقليات إلى سيطرة قوات حكومية، مطالبا "الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والحكومة المركزية بأن تمارس دورها في فرض سلطة القانون في هذه المناطق.

وأبدى عباس مخاوفه بشأن سير الانتخابات في تلك المناطق في ظل تواجد ما وصفها بالقوات غير النظامية فيها، مشيرا إلى أن تلك القوات كانت مارست "الضغط على الناس من خلال مفارزها وسيطراتها ومقراتها المنتشرة في القرى" أثناء الانتخابات السابقة.

وكانت المنظمة الأميركية قد دعت الحكومة إلى ضرورة توفير الحماية للأقليات في البلاد والتحقيق في الهجمات التي طالتها.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG