Accessibility links

المجلس الوزاري العربي يطلب تقريرا فلسطينيا حول عملية السلام لصياغة موقف جماعي


طلب وزير الخارجية القطرية رئيس المجلس الوزاري العربي الشيخ حمد بن جاسم اليوم الخميس من الفلسطينيين تقديم تقرير "رسمي" عما جرى في المفاوضات مع إسرائيل لصياغة تحرك عربي جماعي.

وتقدم بن جاسم بهذا الطلب في كلمة ألقاها في افتتاح اجتماع لجنة متابعة مبادرة السلام العربية التي تضم 13 دولة عربية هي قطر والأردن والبحرين وتونس والجزائر والسعودية وسوريا والسودان وفلسطين ولبنان ومصر واليمن والمغرب والإمارات.

وشارك في الاجتماع الذي ترأسته قطر بصفتها الرئيس الحالي للمجلس الوزاري للجامعة العربية، وزراء خارجية الدول الأعضاء باستثناء لبنان وسوريا اللتان تم تمثيلهما على مستوى السفراء.

وقال حمد بن جاسم "إننا نشعر بالحاجة الملحة إلى أن يقدم لنا أشقاؤنا المفاوضون الفلسطينيون شرحا مفصلا لحيثيات التفاوض الذي جرى مع الجانب الإسرائيلي بمختلف جوانبه لنكون على بينة مما جرى بصورة رسمية من جهة ولرسم صورة لما ينبغي القيام به جماعيا من جهة أخرى".

ودعا الوزير القطري إلى تركيز الجهود العربية على المصالحة الفلسطينية، مؤكدا أن "العالم لا يمكن أن يقر بحقوقنا إذا بقي الجانب الفلسطيني يعاني من التفرقة والتمزق وبالتالي تكتسب المصالحة الفلسطينية أهمية حيوية لا يمكن التقليل من شأنها".

وأضاف أن المصالحة هي "الخطوة الأولى التي يجب أن تركز عليها كل جهودنا وبشكل جماعي ومنسق خاصة إذا ما أدركنا أن إسرائيل هي الطرف الوحيد المستفيد منها واستثمرتها بالفعل إلى أبعد الحدود"، على حد قوله.

وحسب مصادر الجامعة العربية، فإن لجنة متابعة مبادرة السلام ستبحث خلال اجتماعها ما آلت إليه جهود إحياء عملية السلام بعد التراجع الأميركي في ما يتعلق بالاستيطان.

وتطالب السلطة الفلسطينية، مدعومة من الدول العربية، بوقف الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية قبل استئناف المفاوضات.
XS
SM
MD
LG