Accessibility links

دراسة مكسيكية تحصي حالات الإصابة والوفيات بفيروس H1N1


أحصت دراسة مكسيكية جديدة نشرت تفاصيلها في دورية الجمعية الطبية الأميركية حالات الإصابة والوفيات بفيروس H1N1 والفئة العمرية الأكثر عرضة له، وذلك على الرغم من أن المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها ومنظمة الصحة العالمية قد توقفت عن محاولة إحصاء العدد الفعلي لحالات الإصابة منذ أشهر.

ووجدت الدراسة أن الشباب والأطفال والأشخاص الذين يبلغون من العمر39 عاما وأقل هم الأكثر عرضة للإصابة أما كبار السن فهم الأكثر عرضة للوفاة.

المزيد من التفاصيل في التقرير التالي من قناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG