Accessibility links

logo-print

مهرجان القاهرة للسينما المستقلة يعلن موعدا ثابتا لدورته السنوية


أعلنت إدارة مهرجان القاهرة للسينما المستقلة أن الدورة الثالثة للمهرجان ستقام في النصف الثاني من شهر فبراير/ شباط الذي سيصبح موعدا ثابتا له نظرا لعدم تعارضه مع أي مهرجانات في المنطقة العربية.

وقال مدير المهرجان عماد مبروك لوكالة الصحافة الفرنسية إن المهرجان يعمل على تحديد الموعد الجديد لدورته الثالثة "التي نأمل أن يشارك فيها ما يقرب من 80 فيلما من أكثر من 20 دولة".

وكان مهرجان السينما المستقلة اختار إقامة دورتيه السابقتين بالتزامن مع مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

وبعد أن شارك في دورته الأولى 40 فيلما مستقلا من 6 دول واجه مشكلة في دورته الثانية حيث منع وقطعت الكهرباء عن منطقة مسرح روابط في وسط القاهرة الذي يقدم عليه عروضه مما أرغم إدارته على اللجوء إلى مركز غوته الألماني لعرض أفلام هذه الدورة الثانية التي شارك فيها 50 فيلما من 13 دولة.

وأكد مبروك أن "المهرجان ممول بالكامل من الفنانين أنفسهم وبعض المؤمنين بدور السينما المستقلة في مجتمعنا المصري والعربي ودورها أيضا على الصعيد العالمي كبديل للسينما التجارية الاستهلاكية".

ودعت إدارة المهرجان كل المؤسسات الخاصة والحكومية والأهلية والأفراد المهتمين وشركات الإنتاج والتوزيع ودور العرض وكافة الجهات المانحة المحلية والإقليمية والدولية إلى دعم المهرجان كي "يكون واجهة عالمية للسينما المستقلة وبداية صحية لسوق سينمائي مختلف أكثر نضجا وأكثر حرية".

وأكد مبروك أن "دورنا هو دور مكمل ولا يتعارض مع المهرجانات القائمة بالمنطقة ويجب أن ندعم من كل الجهات وأن تعتبرنا كل الجهات داخل وخارج المنطقة رهانها في المرحلة القادمة".
XS
SM
MD
LG